۩ ۩ °o.O ( ﻋﺻآﺑة ﺂﺣﻟـﮯ ﺑﻧآﭠ ) O.o° ۩ ۩

۩ ۩ °o.O ( ﻋﺻآﺑة ﺂﺣﻟـﮯ ﺑﻧآﭠ ) O.o° ۩ ۩


 
الرئيسيةبوابهاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حكم الاحتفال بيوم الميلاد ( للعلامه الشيخه ابن باز رحمه الله )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رئيسة العصابة
مديرة عصابة أحلى البنات
مديرة عصابة أحلى البنات
avatar

الجنس الجنس : انثى
عدد المشاركات عدد المشاركات : 6573
نقاط نقاط : 11686
تميزك في الردود تميزك في الردود : 117
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 18/07/2010
العمر : 43
الموقع الموقع : باحلى عصابة بنات

مُساهمةموضوع: حكم الاحتفال بيوم الميلاد ( للعلامه الشيخه ابن باز رحمه الله )   الأحد 12 فبراير 2012, 2:25 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

سؤال لفضيلة العلامة الشيخ ابن باز رحمه الله :


س
: ما حكم الاحتفال بمرور سنة أو سنتين مثلا أو أكثر أو أقل من السنين
لولادة الشخص وهو ما يسمى بعيد الميلاد ، أو إطفاء الشمعة ؟ وما حكم حضور
ولائم هذه الاحتفالات ؟ وهل إذا دعي الشخص إليها يجيب الدعوة أم لا ؟
أفيدونا أثابكم الله .



جواب السؤال
ج : قد دلت الأدلة الشرعية من الكتاب والسنة على أن الاحتفال بالموالد من البدع المحدثة في الدين ولا أصل لها في الشرع المطهر ، ولا تجوز إجابة الدعوة إليها ،
لما في ذلك من تأييد للبدع والتشجيع عليها . . وقد قال الله سبحانه وتعالى
: { أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ
يَأْذَنْ بِهِ اللَّهُ }وقال سبحانه : { ثُمَّ جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ
مِنَ الْأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَ الَّذِينَ لا
يَعْلَمُونَ * إِنَّهُمْ لَنْ يُغْنُوا عَنْكَ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا
وَإِنَّ الظَّالِمِينَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَاللَّهُ وَلِيُّ
الْمُتَّقِينَ } وقال سبحانه : { اتَّبِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ
رَبِّكُمْ وَلا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ قَلِيلًا مَا
تَذَكَّرُونَ }وصح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : " من عمل
عملا ليس عليه أمرنا فهو رد " . أخرجه مسلم في صحيحه ، وقال عليه الصلاة
والسلام : " خير الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم
وشر الأمور محدثاتها وكل بدعة ضلالة " والأحاديث في هذا المعنى كثيرة . ثم إن هذه الاحتفالات مع كونها بدعة منكرة لا أصل لها في الشرع هي مع ذلك فيها تشبه باليهود والنصارى لاحتفالهم بالموالد .
وقد قال عليه الصلاة والسلام محذرا من سنتهم وطريقتهم : " لتتبعن سنن من
كان قبلكم حَذْو القذة بالقذة حتى لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه قالوا يا رسول
الله اليهود والنصارى ؟ .. قال : فمن " . أخرجاه في الصحيحين . . ومعنى
قوله : " فمن " أي هم المعنيون بهذا الكلام . وقال صلى الله عليه وسلم : "
من تشبه بقوم فهو منهم " والأحاديث في هذا المعنى معلومة كثيرة



المصدر :
http://www.resaltalislam.org/userfro...MarkIndex=11&0

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://isabhaahlabnat.lolbb.com/forum.htm
رئيسة العصابة
مديرة عصابة أحلى البنات
مديرة عصابة أحلى البنات
avatar

الجنس الجنس : انثى
عدد المشاركات عدد المشاركات : 6573
نقاط نقاط : 11686
تميزك في الردود تميزك في الردود : 117
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 18/07/2010
العمر : 43
الموقع الموقع : باحلى عصابة بنات

مُساهمةموضوع: رد: حكم الاحتفال بيوم الميلاد ( للعلامه الشيخه ابن باز رحمه الله )   الأحد 12 فبراير 2012, 2:25 pm

وسُأل فضيلة الشيخ ابن باز رحمه الله أيضا


تسأل عن حفلات أعياد الميلاد شيخ عبد العزيز، وترجوا توجيهكم فيها؟



حفلات الميلاد من البدع التي بينها أهل العلم، وهي داخلة في قوله - صلى
الله عليه وسلم-: (من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد)، متفق على
صحته،
من حديث عائشة رضي الله عنها، وقال أيضاً عليه الصلاة
والسلام: (من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد)، خرجه الإمام مسلم في
صحيحه، وقال عليه الصلاة والسلام في خطبة الجمعة: (أما بعد فإن خير الحديث
كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد - صلى الله عليه وسلم- وشر الأمور محدثاتها
وكل بدعة ضلالة)، خرجه مسلم في صحيحه، زاد النسائي بإسناد صحيح: (وكل
ضلالة في النار)، فالواجب على المسلمين ذكوراً كانوا أو إناثاً الحذر من
البدع كلها، والإسلام بحمد الله فيه الكفاية، وهو كامل، قال تعالى: اليوم
أكملت لكم دينكم، وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام ديناً، فقد أكمل
الله لنا الدين بما شرع من الأوامر، من العبادات وما نهى عنه من النواهي،
فليس الناس بحاجة إلى بدعة يبتدعها أحد، لا احتفال بميلاد ولا غيره.
فالاحتفالات بميلاد النبي صلى الله عليه وسلم أو بميلاد الصديق أو عمر أو
عثمان أو علي أو الحسن أو الحسين أو فاطمة أو البدوي أو الشيخ عبد القادر
الجيلاني أو فلان أو فلان كل ذلك لا أصل له، وكله منكر وكله منهيٌ عنه،
وكله داخلٌ في قوله عليه الصلاة والسلام: (وكل بدعة ضلالة) فلا يجوز
للمسلمين تعاطي هذه البدع، ولو فعلها من فعلها من الناس، فليس فعل الناس
تشريعاً للمسلمين، وليس فعل الناس قدوة إلا إذا وافق الشرع، فأفعال الناس
وعقائدهم كلها تعرض على الميزان الشرعي كتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة
والسلام، فما وافقهما قبل، وما خالفها ترك، كما قال سبحانه: فَإِن
تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ (59) سورة
النساء، وفق الله الجميع وهدى الجميع صراطه المستقيم. سماحة الشيخ في
الختام...



http://www.binbaz.org.sa/mat/10128

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://isabhaahlabnat.lolbb.com/forum.htm
 
حكم الاحتفال بيوم الميلاد ( للعلامه الشيخه ابن باز رحمه الله )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۩ ۩ °o.O ( ﻋﺻآﺑة ﺂﺣﻟـﮯ ﺑﻧآﭠ ) O.o° ۩ ۩  :: المنتديات الإسلامية :: ۩ ™¶«§»ـ_ـ«§»¶ قسم زاد المسلمـة ¶«§»ـ_ـ«§»¶™۩-
انتقل الى: